“الديستي” تطيح بشبكة إجرامية تنشط في التزوير والغش بفاس

حرر بتاريخ من طرف

أوقفت عناصر الفرقة الجهوية للشرطة القضائية بفاس بناءً على معلومات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، يوم أول أمس الأربعاء، سبعة أشخاص تتراوح أعمارهم ما بين 30 و47 سنة، ثلاثة منهم من ذوي السوابق القضائية، وذلك للاشتباه في ارتباطهم بشبكة إجرامية تنشط في التزوير واستعماله في الحصول على وثائق رسمية، منها شواهد للسكنى ورخص للسياقة باستعمال الغش والتدليس.

وأطاحت العملية بثلاثة مسيرين لمؤسسات خصوصية لتعليم السياقة بمدينتي مكناس وتازة، وثلاثة أشخاص آخرين يشتبه في تورطهم جميعا في الوساطة في هذا النشاط الإجرامي، علاوة على حجز 11 هاتف محمول ومجموعة من الوثائق التعريفية والإدارية في اسم الغير. وأسفرت هذه العملية الأمنية عن توقيف أحد المشتبه فيهم وهو في حالة تلبس بالغش أثناء اجتياز الامتحان النظري لنيل رخصة السياقة بمدينة مكناس.

وأشارت المصادر إلى أن الأسلوب الإجرامي الذي تتبعه هذه الشبكة الإجرامية يتجلى في تزوير ملفات الحصول على شواهد السكنى لفائدة الراغبين في اجتياز اختبار نيل رخصة السياقة، فضلا عن مساعدتهم في الغش في الامتحانات النظرية والتطبيقية للحصول على هذه الرخصة بواسطة أجهزة اتصال لاسلكية.

وذكرت المصادر بأنه تم الاحتفاظ بالمشتبه فيهم تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية، وكذا تحديد كافة الامتدادات والارتباطات المحتملة لهذا النشاط الإجرامي.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة