الدرك الملكي يفكك عصابة متخصصة في السرقات ضواحي برشيد

حرر بتاريخ من طرف

برشيد / نورالدين حيمود

فككت عناصر الدرك الملكي حد السوالم، تحت الإشراف الفعلي لقائد المركز الترابي السالف الذكر، على مستوى المنطقة الصناعية الساحل، شبكة مختصة في السرقات الموصوفة، المقرونة باستعمال ناقلة ذات محرك، و التسلق والتعدد وكذلك عامل الليل، عبر الولوج إلى مقر الشركة المتخصصة في إنتاج الدقيق الممتاز، حيث استغل الجناة ظروف الليل وغياب المسؤول عن الشركة، ليتمكن هؤلاء الفاعلين من الولوج إلى داخل الشركة، والاستيلاء على الأطنان من الأكياس من مختلف الأنواع و الاصناف من الدقيق الممتاز من المستودعات المخصصة للتخزين.

ووفق مصادر كشـ24، فإن عملية السرقة تكررت عدة مرات و لسنوات طوال، و الجاني الرئيسي في هذه القضية لم يكن سوى أحد العمال يشتغل كحارس ليلي بنفس الشركة، وبعد الشكوك التي راودت الممثل القانوني لهذه الشركة موضوع القضية حول النقص في عدد أكياس الدقيق الممتاز على اختلاف أشكالها وأنواعها تقدم ذات المسؤول أمام مصالح الدرك الملكي حد السوالم بشكاية مفادها أن الشركة تتعرض في غيابه للسرقة حينها تجندت دورية دركية بقيادة قائد المركز الترابي وتوجهت صوب مقر الشركة بالحي الصناعي الساحل الكائن ببلدية حد السوالم إقليم برشيد، وبعد الرجوع إلى كاميرات المراقبة تبين للمحققين أن الشركة تعرضت لعمليتين متتاليتين في الآونة الأخيرة كان آخرها بتاريخ 10/10/2021.

وفي هذا الإطار وتنفيذا لتعليمات الوكيل العام للملك لدى استئنافية سطات، عملت المصالح الدركية على توسيع دائرة البحث والتحقيق الشيء الذي مكنها من تفكيك هذه الشبكة بعدما توصلت بالمطلوب في موضوع النازلة حيث أجرت فرقة من المحققين أبحاثا ميدانية حول هذه العمليات المشبوهة تمت في وقت وجيز على مستوى بلدية حد السوالم إقليم برشيد.

وبحسب مصادر الجريدة، فإن ممثل الشركة موضوع السرقة، تقدم بشكاية إلى مركز الدرك الملكي حدد فيها الأماكن التي تمت خلالها عمليات السرقة والسطو على الدقيق الممتاز، وأشارت المصادر نفسها إلى كون المركز الترابي حد السوالم، شرع في البحث والتحقيق في القضية، وتمكن اعتمادا على تعليمات القائد الإقليمي لسرية برشيد الذي حدد طريقة وكيفية التعامل مع نوعية هذه الجرائم، ما مكن عناصره وفي زمن قياسي وجيز وملحوظ من توقيف واعتقال ستة أشخاص من أفراد هذه العصابة الإجرامية الخطيرة المختصة في السرقات الموصوفة، هؤلاء الجناة المتورطين أعمارهم تتراوح بين 30 و 50 سنة تقريبا.

هذا وتواصل عناصر الدرك الملكي حد السوالم التابعة نفوذيا لسرية برشيدتحقيقاتها، يورد المصدر ذاته وأوقفت ستة أشخاص من بينهم صاحب الناقلة ذات محرك والحارس الليلي الذي يشتغل بالشركة المعنية بقضية السرقة، كانوا يعمدون إلى نسج حيل وطرق كيدية للكسب الغير المشروع عبر استغلال غياب صاحب الشركة أو المسؤول عنها.

ويرجح وفق المعلومات التي استقتها الجريدة أن التحقيق مع الموقوفين والمحروسين نظريا سيسفر لا مجال للتشكيك فيه عن تحديد هوية جناة آخرين لا زالوا في حالة فرار من قبضة السلطات الأمنية يشتبه في كونهم متهمين على خلفية هذه القضية من المحتمل أن يكونوا مشاركين في عمليات سرقات سابقة تمت على مستوى نفس الشركة أو شركات أخرى.

وستحيل عناصر الدرك الملكي حد السوالم المتهمين الموقوفين، الذين جرى توقيفهم واعتقالهم في هذه العملية على النيابة العامة بمحكمة الاستئناف بسطات فور انتهاء مدة الحراسة النظرية، التي من المنتظر أن تقرر إحالتهم على قاضي التحقيق للبحث معهم في شبهة إرتكابهم لأفعال جرمية خطيرة تتعلق أساسا بتكوين عصابة إجرامية و السرقة الموصوفة باستعمال ناقلة ذات محرك و التسلق واستغلال عامل الليل والتعدد.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة