الدرك الملكي يحجز طنا من الأكياس البلاستيكية ضواحي برشيد

حرر بتاريخ من طرف

برشيد/ نورالدين حيمود

حجزت مصالح الدرك الملكي حد السوالم، بناء على معلومات دقيقة مضبوطة وفرتها جهات أخرى، وذلك بحي المسيرة بلدية حد السوالم عمالة إقليم برشيد، ما يزيد عن 1000 كيلوا غراما من الأكياس البلاستيكية الممنوعة الترويج والتوزيع كانت مجهزة ومعدة للاستعمال.

ووفق مصادر كشـ24، فإن هذه العملية جاءت بناء على معطيات توصل بها قائد المركز الترابي لدرك حد السوالم التابع نفوذيا لسرية برشيد، أفادت بأن أحد المروجين لهذه المادة المحظورة يتواجد بحي المسيرة على متن سيارة نفعية مملوءة بالأكياس البلاستيكية الممنوعة الترويج بالأسواق و المحلات التجارية، لتتجند دورية دركية بقيادة قائد المركز الترابي السالف الذكر، وتنتقل على وجه السرعة صوب المكان المحدد، لتتمكن من توقيف مالك الأكياس ومرافقه، وحجز سيارة نفعية تعود ملكيتها لأحد الموقوفين، وحسب المعطيات الأولية، تبين للمحققين أن الأكياس البلاستيكية الممنوعة، كانت قادمة من نواحي إقليم مديونة وموجهة جنوب المملكة.

وقد مكنت هذه العملية أيضا من حجز آليات أخرى كانت تستعمل في عملية التصنيع، إضافة إلى ميزان كبير كان يستعمل في وزن المحجوز، وقد تم توقيف صاحب الكمية المحجوزة من طرف رجال الدرك الملكي حد السوالم، ونقله إلى مقر الدرك الملكي بلدية حد السوالم للبحث معه تفصيليا.

وبتعليمات من النيابة العامة المختصة لدى محكمة برشيد، تم حجز كمية الأكياس البلاستيكية التي ستحال على إدارة الجمارك كي تسطر المطالب والقيام بالمتعين في شأنها، فيما تم وضع الموقوفين تحت تدابير الحراسة النظرية لفائدة البحث والتحقيق معهما وإحالتهما على المحكمة قصد القيام بالمتطلب.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة