الدخيسي يقود حملة واسعة للإطاحة بالمبحوث عنهم بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

من المنتظر ان يترأس محمد الدخيسي، المدير المركزي للشرطة القضائية بالمديرية العامة للأمن الوطني، بتعليمات من المدير العام عبد اللطيف الحموشي، حملة تطهير واسعة بعدد من النقط السوداء بمراكش، لتجفيف منابع الجريمة، وإيقاف مبحوث عنهم يوجدون في حالة فرار بعد ارتكابهم جرائم مختلفة.

ومن المنتظر ان يحل المسؤول الأمني الاسبوع الجاري بمراكش التي كان يشغل فيها منصب واليا للامن، مرفوقا بدعم أمني مكثف، تشارك فيه الفرقة الوطنية للشرطة القضائية، من أجل القيام بحملة تطهيرية موسعة لمحاربة الجريمة بكل أنواعها بمراكش وعدد من الاقاليم بالجهة.

وحسب مصادر مطلعة، فمن المنتظر أن تسخر المديرية العامة للأمن الوطني لمدير الشرطة القضائية موارد بشرية ولوجيستيكية ضخمة، لإنجاح هذه المهمة تنفيذا لتعليمات المدير العام للأمن الوطني، في إطار الحرص على التصدي لكل المظاهر التي تمس بالإحساس الأمن ولدعم مجهودات مصالح الامن بمراكش.

ووفق المصادر ذاتها فإن محمد الدخيسي قاد منذ توليه مهمة إدارة مديرية الشرطة القضائية، عمليات أمنية في عدة مدن لمكافحة الجريمة، و خلال الفترة الممتدة ما بين 18 غشت و30 شتنبر المنصرم، أسفرت تلك العمليات عن إيقاف 12.304 شخصا، من بينهم 8.211 تم ضبطهم متلبسين بارتكاب أفعال إجرامية، و4.093 شخصا كانوا يشكلون موضوع مذكرات بحث على الصعيد الوطني.

إقرأ أيضاً

التعليقات

  1. مراكش و خصوصا مقاطعة المنارة – المسيرة اصبحت مرتع لتجار المخدرات من شتى الانواع بدأ من الحشيش وصولا للبيضا .. و اصبحو يتغلغلون في نسيج المجتمع و في الاحياء المعروفة بكثرة الساكنة الضحى ازلي وخصوصا اقامة الحارثي في المسيرة اللتي اصبح تجار المخدرات يكترون منازل بين العائلات لإخفاء نشاطهم .
    عن اي حملة تتحدثون ..اقامة الحرتي تبعد 20 متر على مخفر الشرطة و لا وجود للدوريات الشرطة و ولادنا كايتلاقاو كل يوم مع وجوه العدالة مشينا خلا غير الله يحفظ و حتى رجال الامن نساو على كيفاش يستدرجو التجار و البعض فيهم كايشد “الكوفرة”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة