“الدبوز” يتخلى عن شقيقه ويفوض تدبير أعماله لمغربية مقربة من السلطة

حرر بتاريخ من طرف

تسبب خلاف بين الكوميدي الفرنسي من أصول مغربية “جمال الدبوز”، وشقيقه كريم الذي يسير أعماله منذ عقود، في إلغاء مجموعة من الحفلات المبرمجة للكوميدي الشهير، ومن ضمنها حفل بمدينة الدار البيضاء التي يصعد الدبور في خشباتها منذ قرابة 13 سنة.

وحسب تقارير إعلامية، فإن الخلاف بين جمال الدبوز وشقيقه، عائد الى دخول منظمة حفلات مغربية مشهورة على الخط، حيث التحقت بالشركة التي تتكفل بتنظيم حفلات الكوميدي الشهير مؤخرا، الا انها سرعان ما بدأت تتدخل في شؤون تعني كريم الدبوز، ما ادخلها في صراع معه، إنتهى بمغادرته الشركة و تقديم استقالته، في الوقت الذي بادرت المنظمة المعروفة بقربها من مراكز القرار، الى تأسيس شركة جديدة لتعويض “كيسمان ماروك”، والتي ارتبطت برامج و فعاليات شهيرة لجمال الدبوز بها، على غرار مهرجان “مراكش للضحك” و”جمال كوميدي كلوب”.

وتضيف المصادر ذاتها، أن الشركة الجديدة التي تحمل إسم “109” قامت بإلغاء جميع الحفلات المبرمجة سلفا من طرف شركة شقيق جمال الدبوز، سواء بالدار البيضاء او دبي وبيروت، في الوقت الذي تستعد “كيسمان ماروك” لاصدار بلاغ توضح فيه ملابسات إلغاء هذه الحفلات التي بيعت تذاكرها مسبقا .

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة