الداخلية الإسبانية تفتح تحقيقا في ڨيديو اعتداء على القاصرين المغاربة

حرر بتاريخ من طرف

تفاعلت وزارة الداخلية الإسبانية، مع الشكاية التي قدمتها الدبلوماسية المغربية لمدريد، حيث أمرت القيادة العليا للشرطة، بفتح تحقيق مع عناصر الأمن، الذين ظهروا في مقطع فيديو وهم يعنفون قاصرين مغاربة داخل مركز للإيواء، في منطقة طافيرا في لاس بالماس.

وحسب صحيفة “أ كي ديارو” الإسبانية، فإن وزير الداخلية الإسباني، فرناندو غراندي مارلاسكا، أمر وزارته بالتحقيق مع العديد من ضباط الشرطة المتمركزين في جزر الكناري، بسبب شكوى مقدمة قبل الدبلوماسية المغربية، تندد بعدم احترام حقوق الإنسان لبعض القاصرين المغاربة، وفق ما وثقه فيديو مدته تزيد عن 4 دقائق.

وأضاف المصدر ذاته، أن مدريد أرسلت استعلاما لسفيرها، ليتلقى رئيس الشرطة في جزر الكناري اتصالا من مدريد، وذلك بعدما عبرت وزارة الخارجية المغربية عن قلقها للسفير الإسباني في الرباط إثر استدعائه.

وتداول رواد مواقع التواصل الإجتماعي، بداية الشهر الجاري، مقطع فيديو، يوثق لتعرض مجموعة من القاصرين داخل مركز للإيواء للصفع والضرب من بعض رجال الشرطة، مما خلف موجة استياء عارم لدى نشطاء وحقوقيين وسياسيين.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة