الحكم بالسجن على كريستيانو رونالدو بتهمة التزوير الضريبي

حرر بتاريخ من طرف

كشفت وكالة “EFE” الإسبانية عن أن النجم البرتغالي، كريستيانو رونالدو، تلقى حكماً بالسجن لمدة عامين مع إيقاف التنفيذ، وذلك بتهمة التزوير الضريبي.

ووفقاً للمصدر ذاته، فإن مصلحة الضرائب الإسبانية “Agencia Tributaria” أيدت العقوبة، مع فرض غرامة قدرها 19 مليون يورو، فضلاً عن تكاليف نقابة المحاميين في هذه القضية.

وكان رونالدو قد اتهم بأربع جرائم ضد الخزانة العامة التي ارتكبت بين عامي 2011 و 2014، والتي تفترض حدوث تزوير ضريبي بقيمة 14.7 مليون يورو، بواقع 1.39 مليون في عام 2011 ،و 1.66 مليون في عام 2012، و 3.20 مليون في عام 2013، و 8.5 مليون في عام 2014.

ومع ذلك، فإنه لا يتوقع أن يقضي رونالدو أي وقت وراء القضبان، بعد أن اعترف بارتكابه الجرائم المذكورة خلال فترة تواجده في صفوف ريال مدريد، لكنه سيتعين عليه دفع مبلغ قدره 19 مليون يورو، المشار إليه سلفاً.

ونوهت المصادر المذكورة إلى أن تناقضاً ما يظهر باستبدال الإدانة الجنائية بغرامة، لكون وكالة الضرائب ترفض هذا التغيير، متمسكةً بثبوت حكم بالسجن لمدة عامين على رونالدو، وأن يتواجد ذلك في سجل اللاعب (دون دخوله السجن).

ومن المعروف أن البالغ من العمر 33 عاماً رحل عن ريال مدريد في وقت سابق من هذا الصيف، منتقلاً إلى يوفنتوس في صفقة فاقت قيمتها 100 مليون يورو.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة