الحركة الشعبية تدعو لوضع حد للاستفزازات الجزائرية بمنطقة “العرجة”

حرر بتاريخ من طرف

خصص المكتب السياسي للحركة الشعبية جزء مهما من نقاشاته في اجتماع عقده عبر تقنية التناظر عن بعد، يوم أول أمس الأربعاء، لتطورات الوضع بمنطقة العرجة الحدودية بإقليم فكيك.

ودعا حزب “السنبلة” إلى تحصين الحقوق المشروعة لساكنة المنطقة الحدودية بفكيك ووضع حد للإستفزازات الجزائرية جراء إصدار قرار مؤقت يقضي بمنع مستغلي هذه الأراضي من الولوج إلى المنطقة.

وأكد حزب الحركة الشعبية يؤكد على ضرورة اعتماد اسلوب الحوار لحل هذا الخلاف المصطنع، وتفادي كل ما من شأنه تعميق بذور التصعيد والتوتر في المنطقة.
وسجل حزب الحركة الشعبية دعمه لهذه الأسر المغربية المتضررة من هذا القرار التعسفي وحرصه على حماية ممتلكاتها وحقوقها المشروعة .

وفي سياق آخر، أشادت الحركة الشعبية بـ”النجاح المبهر والمتواصل لعملية التلقيح الجماعي”، ودعت الحكومة إلى تعزيز التواصل مع المواطنين بغية وضع حد لكل الإشاعات غير المسنودة طبيا وعلميا.

ونوه حزب الحركة الشعبية بالتقدم الملموس والنوعي في توفير اللقاح الجماعي لكافة المواطنين والمقيمين في خطوة غير مسبوقة جعلت المغرب في مصاف الدول القلائل الرائدة في هذا المجال.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة