الجيش السوداني يعلن عن إحباط محاولة انقلابية ويسمي القائمين عليها

حرر بتاريخ من طرف

أعلنت القوات المسلحة السودانية أنها كشفت محاولة انقلاب شارك فيها رئيس الأركان المشتركة وعدد من ضباط القوات المسلحة وجهاز الأمن والمخابرات الوطني برتب رفيعة.

ونقلت وكالة الأنباء السودانية “سونا” عن القوات المسلحة قولها في بيان، إنه تم الكشف عن محاولة انقلابية “شارك فيها الفريق أول ركن هاشم عبد المطلب أحمد رئيس الأركان المشتركة، وعدد من ضباط القوات المسلحة وجهاز الأمن والمخابرات الوطني برتب رفيعة بجانب قيادات من الحركة الإسلامية وحزب المؤتمر الوطني البائد وتم التحفظ عليهم وجار التحقيق معهم لمحاكمتهم”.

وأكد بيان القوات المسلحة أن هدف المحاولة الانقلابية الفاشلة هو “إجهاض ثورة الشعب المجيدة وعودة نظام المؤتمر الوطني البائد للحكم وقطع الطريق أمام الحل السياسي المرتقب الذي يرمي إلى تأسيس الدولة المدنية التي يحلم بها الشعب السوداني”.

كما أعلنت القوات المسلحة تكليف محمد عثمان الحسين رئيسا لهيئة الأركان السودانية.

وقد أفاد مراسلنا في وقت سابق من يوم الأربعاء، بأنباء عن محاولة انقلابية حدثت فجرا، وحملة اعتقالات في صفوف ضباط الجيش السوداني.

وبحسب موقع “أخبار السودان”، فإن هذه المحاولة الانقلابية ليست الأولى ضد “المجلس العسكري السوداني”، إذ سبقتها محاولة في 13 يونيو الماضي، واعتقل الجيش على إثرها مجموعتين من الضباط الأولى مكونة من 5 ضباط، أما الثانية فعدد أفرادها 12 ضابطا.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة