“الجوع ” يستقبل الأطفال بمخيم إيموزار كندر

حرر بتاريخ من طرف

اصطدمت الجمعية الوطنية للتربية والثقافة التي تنظم مخيمها الصيفي بمركز إيموزار كندر، التي تشارك في المخيم بحمولة 120 طفلا، قدموا من مدينة الدار البيضاء مصحوبين برخصة قبول ممنوحة لهم من طرف مديرية وزارة الشباب والرياضة بأنفا، بالضعف الكبير في التغذية.

وقد صرح أحد مسؤولي الجمعية أن الأطفال لم يتمكنوا في اليوم الاول من مقامهم في المخيم، من تناول وجبة الحريرة التي تعتبر وجبة ليلية رئيسية بالمخيمات، فبعد أن كانت هذه الوجبة تتوفر بشكل يجعلها تغطي حاجيات الأطفال خلال وجبات العشاء، أصبح أطفال الجمعية الوطنية بإيموزار محرومين منها على عهد تجربة “التريتور” بالمخيمات الصيفية.

وأوضح المصدر ذاته، أن وجبة الغذاء خلال اليوم الثاني من المخيم بدورها، خيبت آمال أطفال المخيم المذكور في سد جوعهم، نظرا لقلة كميتها، حيث أن طبقا قد لا يلبي نهم أربعة أشخاص أو خمسة، يتم منحه لفرقة تتألف ما بين 10 و13 فردا بينهم أطفال وأطر من مدربي ومرشدي المخيمات.

وينادي الأطفال والأطر بتدخل وزارة الشباب والرياضة، عبر مديرية الطفولة، من أجل الوقوف على هذا النقص الواضح في التغذية الذي يشهده مخيم إيموزار كندر التابع للوزارة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة