التنقيب عن النفط ينذر بتوتر جديد بين المغرب وإسبانيا

حرر بتاريخ من طرف كشـ24

بدأت قضية تنقيبل المغرب عن البترول بسواحل قبالة جزر الكناري تأخذ منحى تصاعديا وتهدد بتوتر ديبلوماسي بين البلدين، بعد دخول الاستخبارات الإسبانية على خط التنقيب المغربي، فيما أطلق اتحاد إسباني حملة دولية ضد مصالح المغرب، مهددا بأن كل الاسلحة متاحة لمنع المغرب من التنقيب.

وبحسب يومية “المساء” في عددها ليومه الخميس، فقد بدأت إسبانيا عملية لجمع معطيات عن التنقيب بكل التفاصيل المتعلقة بالعقد مع الشركة الإيطالية، بعد أن قالت تقارير إسبانية إن غواصين إسبان رصدوا عمليات تحت سطح الماء مشابهة للتفجيرات المستعملة في التنقيب.

وتضيف الجريدة أن حكومة جزر الكناري بدأت تحقيقا كلفت به وكالة خاصة لجمع المعطيات عن عملية التنقيب المغربية، سيتم رفعه إلى الحكومة المركزية، وإرسال نسخة منه إلى الاتحاد الأوربي، بالموازاة مع اجتماعات مكثفة للمسؤولين الإسبان لتدارس الخطوات المقبلة ضد الخطوة المغربية.

وطالب رئيس حكومة جزر الكناري أول أمس بلقاء عاجل مع رئيس الديبلوماسية الإسبانية “ألفونسو داستيس”، من أجل الحصول على معلومات دقيقة من حكومة إسبانيا عن الخطوة الأخيرة للمغرب التي تخص التنقيب عن النفط في المياه بالقرب من الأرخبيل، وتطالب الحكومة المحلية حكومة مدريد بضرورة التفاوض مع المغرب من أجل توقيف عملية التنقيب.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة

المقالات الأكثر قراءة