التلقيح ضد “كورونا”.. الصحة العالمية تصنف المغرب ضمن المراكز الأولى

حرر بتاريخ من طرف

يواصل المغرب السير بثبات نحو تحقيق المناعة الجماعية ضد فيروس كورونا المستجد، بفضل حملة التلقيح الوطنية، التي تشكل محط اهتمام على الصعيد العالمي، وتشيد بها، بين الفينة والاخرى، منظمة الصحة العالمية.

هذا النجاح، الذي تحققه المملكة في معركتها ضد الجائحة، دفع بالمكتب الإقليمي للمنظمة العالمية للصحة بالقارة الإفريقية أن يصنف المغرب ضمن المراكز الأولى من حيث تقدم عملية التطعيم الجماعي ضد الفيروس.

وجاء المغرب في المركز الثالث إفريقيا، حسب تصنيف نشره المكتب الإقليمي للمنظمة في إفريقيا، إثر توصل المملكة إلى تطعيم أكثر من 44% من ساكنتها، وذلك خلف جزر السيشيل 72%، وموريشيوس 55%.

وقد أوضحت وزارة الصحة، مساء أمس الأحد، في نشرتها اليومية حول الوضعية الوبائية بالبلاد، أن عدد الأشخاص الذين تلقوا الجرعة الأولى من اللقاح المضاد لـ كوفيد-19 قد بلغ 21 مليون و 6 آلاف و 394 شخصا، فيما بلغ عدد الملقحين بالجرعة الثانية 17 مليون و429 ألف و646 شخصا.

وقد تمكن المغرب من تطعيم هذه الأعداد في ظرف زمن قياسي، حيث انطلقت الحملة رسميا في 28 من شهر يناير الماضي، بإشارة قوية من الملك محمد السادس، الذي تلقى أول جرعة من اللقاح.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة