التزوير والاختلاس يقودان رئيس جماعة بالراشيدية للسجن

حرر بتاريخ من طرف

أمر قاضي التحقيق بالمحكمة الابتدائية بالراشيدية، بإيداع رئيس جماعة “غريس العلوي” الواقعة بإقليم الراشيدية وابنه، السجن المحلي بتهمة “التزوير في محضر عرفي واختلاس أموال عمومية”.

ويأتي إيداع رئيس الجماعة المنتمي الى حزب الحركة الشعبية السجن، بعد أن مثل أمام قاضي التحقيق، ومواجهته مع رئيس لجنة التقصي، التي شكلتها المعارضة حول الموضوع يترأسها عضو ينتمي لحزب الاتحاد الاشتراكي، وتبين لها وجود خروقات.

وذكرت المصادر، أن الرئيس ” متهم بـ”تزوير لائحة الأعوان العرضيين بالجماعة”، والتي تضم نجل رئيس الجماعة ومقربين منه وأصدقاء ابنه، حيث يتقاضون التعويضات منذ سنوات دون تأدية أي عمل، مشيرة إلى أن المعارضة بعد اكتشافها للأمر وضعت شكاية لدى وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بالرشيدية ضد رئيس الجماعة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة