الترشح باسم “البام”يطيح بمستشار في جماعة قروية بنواحي تازة

حرر بتاريخ من طرف

قررت المحكمة الإدارية بفاس تجريد عضو في جماعة بني فراسن بنواحي تازة من عضويته في الجماعة بسبب تورطه في “الترحال” الحزبي، حيث غير الانتماء خلال نفس الولاية من حزب الوحدة والديمقراطية إلى حزب الأصالة والمعاصرة.

واستغل الرئيس الجديد لجماعة بني فراسن، بنواحي إقليم تازة، قضية تورط أحد أعضاء الجماعة في “الترحال الحزبي” لرفع دعوى ضده في المحكمة الإدارية يطالب فيها بعزله.

وأشارت المصادر إلى أن الرئيس الجديد لجماعة بني فراسن أورد في الدعوى المرفوعة ضد غريمه بأن هذا الأخير قد تقدم للانتخابات الجماعية لسنة 2015 باسم حزب الوحدة والديمقراطية، لكنه قرر الترشح للانتخابات التي أعيد تنظيمها لرئاسة الجماعة يوم 23 فبراير 2021 باسم حزب الأصالة والمعاصرة. وقال إن تغيير الانتماء الحزبي خلال نفس الولاية يتناقض مع المقتضيات القانونية الجاري بها العمل.

وتمت إعادة انتخاب رئيس جديد للجماعة بعد الإطاحة بالرئيس السابق، والذي تم اعتقاله على خلفية اعتداء على مواطنين اعتصموا بمقر الجماعة للمطالبة بربط منازلهم بالماء الصالح للشرب والكهرباء.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة