“التدفئة بالفحم” تسلب حياة أستاذ بنواحي الصويرة

حرر بتاريخ من طرف

لفظ أستاذ متعاقد أنفاسه الأخيرة، أمس الجمعة، بالجماعة القروية “أسايس” نواحي الصويرة، جراء تعرضه للاختناق بواسطة الغاز المنبعث من الفحم الخاص بالتدفئة.

وكان الهالك الذي حاول تدفئة مسكنه الوظيفي بمجموعة مدارس “الجاحظ” بالجماعة المذكورة، استنشق كمية كبيرة من الغاز المنبعث من الفحم الذي استعمله للتدفئة، حيث تم العثور عليه في حالة حرجة في الصباح ليتم نقله على وجه السرعة إلى المستشفى الاقليمي بالصويرة، إلا أنه لفظ أنفاسه الأخيرة.

وقد تم نقل جثة الضحية إلى مستودع الأموات قصد إخضاعها للتشريح، فيما تم فتح تحقيق لمعرفة ملابسات الحادث.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة