التحقيق في قضية تبادل العنف اللفظي بين شرطي وافراد عائلة

حرر بتاريخ من طرف

فتحت ولاية أمن الدار البيضاء بحثا تحت إشراف النيابة العامة المختصة، ليلة أمس الخميس، 16 غشت الجاري وذلك لتحديد ملابسات خلاف تطور لتبادل للعنف اللفظي بين موظف أمن برتبة ضابط من جهة، وأفراد أسرة تقيم بمنطقة أنفا من جهة ثانية.

وتشير المعطيات الاولى للبحث حسب بلاغ لولاية أمن البيضاء ، أن الشرطة، انتقلت ليلة أمس الخميس، لمنزل العائلة قصد تسليم استدعاء لابنهم الذي يشكل موضوع قضية معروضة أمام فرقة الشرطة القضائية بمنطقة أمن الحي الحسني، تتعلق بالهجوم على مسكن الغير والابتزاز، قبل أن يدخل الطرفان في نزاع تطور إلى تبادل العنف اللفظي بينهما.

ويضيف البلاغ ذاته أنه على الفور انتقلت إلى عين المكان عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية، التي عملت بناء على تعليمات النيابة العامة على فتح بحث لتحديد الظروف والملابسات الحقيقة لهذه الواقعة، فضلا عن تحديد مختلف المسؤوليات بشأنها.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة