التحقيقات تكشف عن الوجه الخطير لمدبر جريمة “لاكريم” المافيوزية بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

كشفت التحقيقات التي أجرتها عناصر الأمن، مع المتهمين في ملف مقتل شاب بالرصاص في مراكش، فيما يعرف إعلاميا بجريمة “لاكريم” بمراكش، عن جرائم تصفية قد يكون المتهم الرئيسي تورط فيها في هولندا.

وأفادت النيابة العامة الهولندية، أن متهما في ملف “لاكريم” يوجد رهن الاعتقال الاحتياطي، كشف للمحققين المغاربة والهولنديين، أن زعيم العصابة المدعو “رضوان ت” هو من أمر بقتل المدون الصحفي “مارتين كوك” في دجنبر من سنة 2016.

وحسب مصادر قريبة من التحقيقات في ملف مقتل الصحفي” مارتن كوك”، فإن المتهم “انور . ب” تم اعتقاله في المغرب السنة الماضية، بعد جريمة “لاكريم” ، كما تم اعتقاله في هولندا في وقت سابق بتهمة وضع قنبلة تحت سيارة الصحافي “كوك” قبل اطلاق سراحه لعدم كفاية الأدلة، وفق موقع “الأيام24” الذي أورد الخبر.

ومثل يوم الأربعاء متهما بتصفية المدون “مارتن كون” أمام المحكمة، حيث قدمت النيابة العامة تصريحات المعتقل في المغرب، كأدلة ضد “رضوان ت” ، إلا أن هيئة دفاعه اعترضت على هذه الاعترافات بمبرر امكانية انتزاعها تحت التعذيب، وهي الادعاء الذي قالت عنه هيئة المحكمة أنه لا يوجد مؤشرات على تعرض المتهم للتعذيب في المغرب.

وتجدر الإشارة إلى أن المدون “مارتن كوك” يعتبر مجرما خطيرا حيث قضى 20 سنة سجنا في جريمتي قتل، قبل أن يتوب ويتحول لمدون يفضح أفراد العصابات على موقع الكتروني، ويذر اسمائهم وينشر صورهم، ليتم تصفيته في سنة 2016، لهذا السبب.

وكانت هولندا، وفق المصدر ذاته، أصدرت مذكرة بحث دولية ضد “رضوان.ت” المتهم بالوقوف وراء العديد من عمليات التصفية، في هولندا، كما يتهمه المغرب بالوقوف وراء جريمة لاكريم في مراكش، التي راح ضحيتها طالب رميا بالرصاص، على يد هولنديين تم تجنيدهما فيما سعوا لتصفية شخص آخر.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة

المقالات الأكثر قراءة