البام يصوت مع مشروع القانون الإطار ويعتبر التأجيل انقلابا على التوافق‎

حرر بتاريخ من طرف

أكد محمد اشرورو، رئيس الفريق النيابي للأصالة والمعاصرة، أن فريق البام بلجنة التعليم والثقافة والاتصال بمجلس النواب لن يقاطع أشغال اللجنة المقررة يوم غد الأربعاء 3 أبريل 2019، للتصويت على مشروع قانون الإطار المتعلق بمنظومة التربية والتكوين والبحث العلمي، مبرزا أن الفريق يستحضر في هذه الظرفية المصلحة العليا للبلاد نظرا لأهمية القانون البالغة والقصوى.

وكشف اشرورو، في تصريح لبوابة “بام.ما” عقب اجتماع عقده، مساء أمس الثلاثاء 2 أبريل الجاري، أعضاء شعبة الفريق بلجنة التعليم مع حكيم بن شماش، الأمين العام للحزب، أن الفريق سيواكب اجتماع اللجنة غدا بكل ثقله وسيصوت مع المشروع، لكن بالصيغة المتوافق عليها خلال اجتماع رؤساء الفرق والمجموعة النيابية مع رئيس مجلس النواب ووزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالمي والبحث العلمي، مضيفا أن التاريخ سيسجل أن الفريق ومن خلاله البام انخرط بكل قوة في مسلسل التوافق بشأن هذا القانون، الذي يعتبر انطلاقة لإصلاح منظومة التربية والتكوين والبحث العلمي ببلادنا.

واعتبر رئيس الفريق النيابي للبام، أن قرار رئيس لجنة التعليم والثقافة والاتصال بمجلس النواب القاضي بتأجيل التصويت، صباح أمس، على مشروع قانون الإطار، هو انقلاب على التوافق، محملا مكونات الأغلبية الحكومية، التي لم تستطع خلق انسجام فيما بينها، مسؤولية تأخير وتعطيل التصويت على مشروع القانون الإطار الذي سيدشن مرحلة جديدة في منظومة التربية والتكوين والبحث العلمي ببلادنا.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة