البام يترشح بأسماء وازنة بجهة مراكش وأخشيشن أكبر الغائبين

حرر بتاريخ من طرف

قام حزب الأصالة والمعاصرة بترشيح أقوى الاسماء المنتمية له بما فيهم قياديين في الحزب في الاستحقاقات القادمة، حيث تضمنت لائحة وكلائه قيادات الصف الأول، والأسماء الكبيرة داخل الحزب وذلك بهدف الحصول على أكبر عدد ممكن من المقاعد البرلمانية.

وفي قراءة لقائمة المرشحين بالحزب بجهة مراكش مثلا، والتي يعول عليها الحزب كثيرا باعتبارها إحدى أكبر قلاعه الانتخابية، نزل حزب الأصالة والمعاصرة بثقله من خلال أسماء كبيرة تتقدمها فاطمة الزهراء المنصوري، رئيسة المجلس الوطني وعمدة مراكش السابقة، بدائرة مراكش المدينة سيدي يوسف بنعلي، والدكتور طارق حنيش، رئيس الهيئة الجهوية للأطباء بالجهة، بدائرة مراكش المنارة، وفاطمة الزهراء بن طالب، المستشارة الشابة بمجلس المستشارين عن الحزب.

وفيما سجل غياب أحمد اخشيشن، العضو البارز داخل الحزب والرئيس الحالي لمجلس جهة مراكش، شهدت الترشيحات بمختلف اقاليم الجهة حضورا بارزا لقياديين معروفين، حيث قام حزب الأصالة والمعاصرة بترشيح أحمد التويزي، المستشار البرلماني والرئيس السابق لمجلس جهة مراكش بدائرة الحوز، وتم منح التزكية من جديد لعبد اللطيف الزعيم، البرلماني المعروف باسم «مول البيض»، بدائرة الرحامنة رغم خسارته المدوية في انتخابات الغرف الفلاحية.

وعلى مستوى دائرة الصويرة تم ترشيح أسماء الشعبي، ابنة الملياردير الراحل ميلود الشعبي، والعمدة السابقة للمدينة، وفي شيشاوة تم ترشيح البرلماني البارز والامين الاقليمي للحزب هشام المهاجري.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة