الاعلان عن بيع ممتلكات مسيري مصفاة “سامير” في المزاد العلني

حرر بتاريخ من طرف

من المرتقب أن تشرع المحكمة التجارية بالدار البيضاء، في عقد جلسة للبيع بالمزاد العلني الأربعاء القادم، سيتم خلالها الشروع في البيع القضائي لممتلكات المسيرين السابقين لشركة “سامير” التي توقفت عن العمل منذ سنوات نتيجة تراكم ديونها وخضوعها للتصفية القضائية منذ 2016.

ووفقا لنص الإعلان الصادر عن المحكمة التجارية، سيتم البيع يوم 4 يناير المقبل، بمقر المحكمة، لحصة المسيرين في شركة “بريطانيك أوطيل” المالكة لفندق “Amphitrite Palace” بالصخيرات بثمن افتتاحي يناهز 174 مليون درهم، بقيمة تتجاوز ( 17مليار سنتيم).

ويتعلق الأمر بفندق فخم يقع على الساحل في الصخيرات ويتكون من 176 غرفة وجناحا، إضافة إلى مركز للمؤتمرات ومسار للغولف وقاعة للرياضات والأنشطة ترفيهية، وتعود ملكيته إلى شركة “بريطانيك أوطيل” التي يملك أغلب أسهمها محمد حسين العامودي، رجل الأعمال السعودي المالك السابق لشركة سامير، إضافة إلى شركاء آخرين.

وبموجب قرار المحكمة ذاتها، تبلغ الأسهم المعروضة للبيع، ما مجموعه مليونيْ سهم، بمبلغ 87 درهما للسهم الواحد، ما يجعل الثمن الافتتاحي للبيع بالمزاد العلني يناهز 174 مليون درهم.

يشار إلى أن المحكمة التجارية بالبيضاء، قد أصدرت، في 2018، حكما بتمديد التصفية القضائية لتشمل المسيرين السابقين للشركة بسبب “ارتكابهم لأخطاء في التسيير أفضت إلى العسر المالي للشركة وسقوطها في التصفية القضائية”

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة