الإعلام الجزائري يصرّ على إتمام المسرحية المبتذلة لـ”حرب البوليساريو الوهمية “

حرر بتاريخ من طرف

يصر الإعلام الجزائري على إتمام المسرحية المبتذلة لـ”حرب البوليساريو” الوهمية، التي انكشفت خيوطها بشكل مبكر، بعدما تم تداول صور توثق لكواليس هذه المسرحية التي أعدّ لها النظام الجزائري، وأخرجها إعلام فاشل، ومثلها مرتزقة الجبهة الإنفصالية.

منتدى فورساتين لداعمي مقترح الحكم الذاتي في الصحراء المغربية، الذي كشف خيوط هذه المسرحية، أكد اليوم الثلاثاء، أن ما بثته التلفزة الجزائرية هو “أفلام مفبركة”.

ونشر المنتدى ذاته، صورا جديدة توضح من زاوية أخرى،  فصول هذه الخرجة التهريجية للإعلام الجزائري الذي يفتقر للمصداقية، والذي بيّن عن غبائه وتخلفه بانخراطه في هذه المسرحية.

وأوضح المنتدى أن دبابات متفرقة وضعت بعناية أمام عدسة الكاميرا، وجلست بجانبها قيادات الجبهة الانفصالية، فوق صناديق ذخيرة، مضيفا أن “لباسهم، وأحذيتهم تشي بعناية لا تتناسب مع التصوير في الميادين، وما يتعرض له صاحبه من مصاعب، وظروف تؤثر في شكله، وهندامه”.

واعتبر المنتدى أن الإعلام الجزائري يصر على إتمام هذه المسرحية، لمحاولة تمويه الرأي العام الجزائري، بنقل معطيات غير صحيحة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة