الإشتباه في إصابة مهاجر بكورونا يخلق استنفارا بمستشفى سطات

حرر بتاريخ من طرف

عمّت حالة من الإستنفار عشية يومه الأربعاء 26 فبراير الجاري، في أوساط الأطقم الطبية بمستشفى الحسن الثاني بمدينة سطات، بسبب الإشتباه في إصابة مهاجر مغربي بفيروس “كورونا” بعد الكشف عليه من قبل طبيب المستعجلات.

وذكرت مصادر، أن المهاجر المغربي بالديار الإيطالية وهو في الخمسينات من العمر، والذي كان قد حل بمدينة سطات بحر هذا الأسبوع، شك الطبيب في الأعراض المرضية التي يعاني منها ومنها ارتفاع الحرارة، مما استدعى إخضاعه لفحوصات متنوعة و مركزة زادت من نسبة الشك.

وأضافت المصادر ذاتها، أنه تم إخبار السلطات الأمنية و المحلية و الدرك الملكي و المصالح الطبية المختصة، ليتم نقله مباشرة تحت حراسة انفرادية إلى إحدى مستشفيات الدار البيضاء من أجل التدقيق أكثر و إجراء كشوفات أخرى باستعمال أحدث الأجهزة و الوسائل الطبية بغية التأكد من حالته الصحية وما إذا كان فعلا مصاب بالفيروس المستجد أم لا.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة