الإستقلال يحذر من تداعيات الضم الإسرائيلي ويدعو لإجهاضه

حرر بتاريخ من طرف

حذر حزب “الاستقلال”، من “جيل جديد من الصراعات والحروب” في منطقة الشرق الأوسط، في حال نفذ الكيان الإسرائيلي مخطط ضم أراضي من الضفة الغربية وغور الأردن إلى إسرائيل، داعيا إلى إجهاضه.

ونددت اللجنة المركزية للحزب، في بيان لها بقوة بمحاولات الكيان الإسرائيلي الغاصب تنفيذ مخطط ضم أراضي من الضفة الغربية وغور الأردن إلى إسرائيل”.

ودعا الحزب “أحرار العالم” إلى “التصدي لهذا المخطط الصهيوني الغاشم، الذي سيقضي بشكل نهائي على عملية السلام، ويقوض حل الدولتين (فلسطينية وإسرائيلية)”، مشيرا إلى أن المخطط يسعى إلى الزج بـ”منطقة الشرق الأوسط بأكملها في جيل جديد من الصراعات والحروب”.

وعبر حزب الميزان، عن “تضامنه المطلق مع الشعب الفلسطيني الشقيق، ودعمه لحقه المشروع في إقامة دولته الفلسطينية المستقلة الموحدة، وعاصمتها القدس الشريف”.

وأعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، في أكثر من مناسبة، اعتزام حكومته ضم غور الأردن وجميع المستوطنات الإسرائيلية بالضفة الغربية المحتلة إلى السيادة الإسرائيلية (نحو 30 بالمئة من مساحة الضفة)”.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة