“الإتجار بالبشر” من جديد بمراكش يفضي لاعتقال امرأتين على صلة برضيعة “قصر العدالة”

حرر بتاريخ من طرف

أوقفت مصالح الامن بمدينة مراكش عاملتي نظافة، على إرتباط بسيدة يشتبه في تورطها بترك رضيع والتخلي عنه، في قلب قصر العدالة بمراكش.

وجاء إعتقال العاملتين في إطار التحقيق المفتوح عقب العثور منتصف نهار الجمعة 3 نونبر، على رضيعة حديثة الولادة بقصر العدالة بمدينة مراكش، بعدما أقدمت سيدة على التخلص منها داخل المؤسسة القضائية، بتراب مقاطعة سيدي يوسف بن علي بمراكش، وسط ترجيحات بتورط أكثر من طرف، في القضية التي قد تكون لها علاقة بالاتجار بالبشر.

وحسب مصادرنا، فقد عثر مرتفقون على الرضيعة بمفردها، قبل إخبار مصالح الامن داخل قصر العدالة ومباشرة التحقيقات التي قادت مصالح الامن للتعرف على هوية السيدة التي تخلت على الرضيعة، من خلال تسجيلات الكاميرات المثبتة داخل وخارج قصر العدالة. 

وقد باشرت مصالح الامن أبحاثها للوصول الى المعنية بالامر، فيما تم نقل الرضيعة صوب مستعجلات مستشفى الام والطفل لتلقى الاسعافات والعلاجات الضرورية، قبل إحالتها على المصالح الاجتماعية المعنية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة