الأمم المتحدة تخرج بئر الحلو وتيفارتي من المنطقة العازلة للصحراء

حرر بتاريخ من طرف

قال المتحدث باسم الأمم المتحدة ستيفان دوجاريك، إن منطقني بئر الحلو وتيفاريتي لا تقعان داخل المنطقة العازلة للصحراء.

وقال دوجريك، أمس الخميس في مؤتمر صحفي، “وصلتنا أسئلة، وردنا عليها هو أنه يمكن القول بأن بئر الحلو وتيفاريتي لا تقعان داخل المنطقة العازلة”.

وكان دوجاريك، قد أعلن أمس الخميس، أن عناصر مسلحة تابعة لجبهة البوليساريو، اعترضت في 16 مارس الماضي فريقا من المراقبين العسكريين التابعين للمينورسو، وأطلقت طلقات نارية تحذيرية.

وقال المتحدث ذاته، إن “المينورسو أبلغت مجلس الأمن أنه في 16 مارس، ببلدة تيفاريتي، تم اعتراض مراقبين عسكريين تابعين للمينورسو أثناء الخدمة من قبل عناصر مسلحة لجبهة البوليساريو، الذين أطلقوا طلقات نارية تحذيرية”.

وأشار المسؤول الأممي إلى أنه لم يتم السماح إلا في وقت لاحق “للمراقبين باستئناف دوريتهم”.

وأعرب الأمين العام للأمم المتحدة عن أسفه لكون الاحترام الذي كانت تحظى به رموز الأمم المتحدة في السابق، حتى من قبل الجماعات المسلحة، بدأ يتلاشى مع مرور الوقت، مما يجعل “موظفينا اليوم مستهدفين تحديدا بسبب الصفة التي يحملونها”.

وكتب غوتيريس على حسابه في موقع “تويتر”، بمناسبة إحياء ذكرى موظفي الأمم المتحدة الذين قتلوا بين عامي 2016 و2017، “يتم استهداف موظفي الأمم المتحدة بشكل منتظم من قبل أولئك الذين يعارضون السلام”.

 

وكالات

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة