الأطعمة المكشوفة تُهدد المستهلكين في حر الصيف بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

حذر عدد من المستهلكين من الأطعمة المعدة التي تباع في عدة مواقع مكشوفة على شوارع وحدائق مراكش مثل السردين، والنقانق، والبطاطا المقلية، وغيرها، ووصف هؤلاء ذلك، بالخطر، لا سيما مع ارتفاع درجات الحرارة إلى مستويات قياسية في الصيف الذي تكثر فيه حالات التسمم الغذائي.

“كشـ24” قامت بجولة في عدد من الأماكن العمومية بالمدينة الحمراء، حيث تنتشر مئات العربات المجرورة التي تقوم بإعداد الأطعمة في مواقع محاذية للشوارع، ومكشوفة، ومعرضة للغبار، والأتربة، والتلوث.

وقال بعض المستهلكين: “إن المايونيز، والسلطات، محظور استخدامها في إعداد بعض الوجبات السريعة، ورغم ذلك يصر عليها المخالفون”. وبين أحد المواطنين، أن الكثير من العربات الجائلة تقوم بعرض منتجاتها الغذائية، في  الشوارع العامة، والفرعية، ما يعرضها للتلوث، مضيفًا أن الكثير من تلك العربات لم تلتزم بالشروط الصحية اللازمة لممارسة المهنة.

إلى ذلك يؤكد الأطباء، أن حالات الإسهال -التي يشكو منها عدد كبير من المسافرين والمواطنين على الطرق بالمدينة الحمراء- ما هي إلا حالات عادية ناتجة عن تناول أغذية ملوثة بالميكروبات المرضية. موضحين أن الوقاية من الأمراض تتمثل في الاعتناء بالنظافة الشخصية، والالتزام بغسل اليدين بعد انقضاء الحاجة، وقبل، وبعد تناول الطعام، وتجنب تناول الأغذية المكشوفة التي يبيعها الباعة الجائلون.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة