الأب الذي شرب “الما القاطع” يفارق الحياة بمصحة خاصة بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

علمت “كشـ24” أن الأب الذي شرب مادة “الماء القاطع” بدوار بومحراشة التابع للمحلقة الإدرية سيدي غانم بمقاطعة المنارة، قد فارق الحياة صباح يومه الجمعة 14 يوليوز الجاري داخل إحدى المصحات الخاصة بحي تاركة.

وكان الهالك المسمى قيد حياته “د، ع، ر” والبالغ من العمر نحو 36 عاما، قد أقدم أمس الخميس على الإنتحار من خلال شرب مادة “الماء القاطع” ليتم نقله إلى إحدى المصحات الخاصة في محاولة لإنقاذ حياته، غير أنه لم يصمد طويلا حيث توفي متأثرا بهاته المادة الحارقة.

ورجحت بعض المصادر أن يكون الدافع وراء إقدام الهالك وهو أب لطفلين على الإنتحار هو سرقة سيارة في ملكية شركة بشيشاوة التحق للإشتغال بها مؤخرا.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة