روسيا تُعلن اكتمال التجارب السريرية الأولى على اللقاح الثاني

حرر بتاريخ من طرف

أكد مركز الأبحاث الحكومي الروسي “فيكتور” اكتمال المرحلة الأولى من التجارب السريرية على اللقاح الروسي الثاني ضد “كوفيد 19” وتأكيد سلامته الكاملة.

وقال المتحدث باسم مركز الأبحاث الحكومي “فيكتور” إن اللقاح الروسي الثاني ضد فيروس كورونا المستجد يقدم مناعة لا تستمر مدى الحياة.

ونوه المتحدث إلى مشاركة أكثر من 3 آلاف متطوع في التجارب التي ستتم داخل المركز، ضمن عمليات التأكد من كفاءة عمل اللقاح.

وكانت رئيسة هيئة حماية المستهلك الروسية “روس بوتريب نادزور”، آنا بوبوفا، قد أعلنت قبل أيام، أن معهد “تشوماكوف” الروسي بدأ بالتجارب السريرية على لقاح كورونا يعتمد على فيروسات حية.

وقالت بوبوفا، يوم الثلاثاء الماضي: “الآن مركز تشوماكوف أكمل بنجاح الاختبارات قبل السريرية للقاح الكامل للفيروس وسيقدم للعيادة لقاحا يعتمد على فيروسات ضعيفة غير قادرة على التسبب في المرض. وهذا مثال جيد. لذلك، حاليا لن أستطيع القول كم عدد اللقاحات المطلوبة”.

وأعلنت، في وقت سابق، رئيسة الهيئة الفيدرالية الروسية لحماية المستهلك ورفاه المواطنين “روس بوتريب نادزور”، آنا بوبوفا، أن مركز الأبحاث الحكومي “فيكتور” سيكمل التجارب السريرية للقاح ضد فيروس كورونا في 30 شتنبر.

أفادت الخدمة الصحفية للهيئة الفدرالية لحماية حقوق المستهلك ورفاهية الإنسان، في وقت سابق من الشهر الجاري، بعدم وجود آثار جانبية لاستخدام لقاح فيروس كورونا، الذي طوره مركز “فيكتور” الروسي أثناء التجارب السريرية، باستثناء بعض الألم في موقع الحقن.
وكان الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، قد أعلن أواخر الشهر المنصرم، عن اقتراب ظهور لقاح روسي ثان ضد فيروس “كورونا”.

وأعرب بوتين عن ثقته بأن اللقاح الثاني سيكون موثوقا وفعالا، قائلا: “متأكد من أن المتخصصين في معهد فيكتور سيصنعون دواء رائعا سيساعد الناس كثيرا”.

وسجلت وزارة الصحة الروسية أول لقاح في العالم للوقاية من الفيروس التاجي “كوفيد-19″، طوره مركز غامالي للأبحاث في مجال الأوبئة والأحياء الدقيقة بالتعاون مع الصندوق الروسي للاستثمارات المباشرة ويدعى “سبوتنيك V”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة