افتتاح الدورة الثالثة من معرض كرة القدم “فوت إيكسبو” بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

افتتاح الدورة الثالثة من معرض كرة القدم
افتتحت، اليوم الأربعاء بمراكش، الدورة الثالثة من معرض كرة القدم (فوت إيكسبو)، الذي يشكل ملتقى عالميا مخصصا لتناول مختلف الجوانب المرتبطة بكرة القدم الاحترافية، وذلك بحضور رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) جوزيف بلاتير ووزير الشباب والرياضة محمد أوزين.

وتشهد دورة هذه السنة، التي تقام تحت شعار “إفريقيا أرض كرة القدم الاحترافية”، حضورا وازنا لأزيد من ثلاثين عارضا من العديد من الدول يقتسمون 1500 متر مربع في فضاء المعرض.

وأكد رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم، في كلمة خلال افتتاح هذا المعرض، الذي ينظم على هامش بطولة كأس العالم للأندية المقامة بمدينتي مراكش وأكادير ما بين 11 و21 دجنبر الجاري، أن تنظيم هذه التظاهرة الرياضية يندرج في مسار المبادرات التي يقوم بها الاتحاد الدولي لكرة القدم والهادفة إلى وضع كرة القدم في خدمة التنمية السوسيو-اقتصادية والثقافية للبلدان.

وأضاف أن الفيفا التزمت بتزويد الاتحادات الكروية الإفريقية بملاعب ذات عشب اصطناعي، مبرزا أن جهود الاتحاد الدولي لكرة القدم في سبيل إضفاء طابع الاحترافية على البطولات الإفريقية بهدف تشجيع وتفادي هجرة اللاعبين الأفارقة، بدأت تعطي ثمارها.

وأشار إلى أن إفريقيا تسير في الاتجاه الصحيح فيما يتعلق بالاحترافية في مجال كرة القدم، مستحضرا، في هذا السياق، نموذج المغرب، كما نوه بدعم صاحب الجلالة الملك محمد السادس والحكومة المغربية لتنظيم كأس العالم للأندية.

وذكر بلاتير بقيم السلام والإنسانية التي تنشرها كرة القدم عبر أرجاء العالم (حالات قبرص وأفغانستان وفلسطين)، مشيرا إلى أن الفيفا تبذل جهدا كبيرا من أجل تمكين الفرق الفلسطينية من ملاقاة فرق أخرى واللعب أيضا خارج الأراضي الفلسطينية بكل حرية.

وقال في هذا الصدد “نحاول إدراج هذا الملف في جدول أعمال المؤتمر المقبل للاتحاد الدولي لكرة القدم”، مهنئا، من جهة أخرى، فريق الرجاء البيضاوي على أدائه الرائع وتأهله التاريخي إلى نصف نهاية كأس العالم للأندية.

من جهته، أبرز وزير الشباب والرياضة محمد أوزين أن معرض “فوت إيكسبو” ينعقد في سياق يتسم، بالخصوص، بنهج الوزارة لسياسة تقوم على تعزيز البنيات التحتية الرياضية.

وأضاف أن هذه السياسة ترمي إلى توفر المملكة على أزيد من 100 ملعب مزود العشب الاصطناعي والتي ستكون رهن إشارة أندية الهواة من أجل توسيع قاعدة الممارسين.

من جانبه، أشاد نائب رئيس الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم (كاف) ألمامي كابيلي كامارا، بالالتزام المتواصل للفيفا من أجل النهوض بكرة القدم وإضفاء طابع الاحترافية على كرة القدم الإفريقية وكذا الشفافية على تسيير الأندية بالقارة.

واعتبر أن تنظيم المغرب للعديد من التظاهرات الرياضية الدولية من شأنه المساهمة في الرفع من إشعاع القارة السمراء.

وحضر حفل الافتتاح، على الخصوص، أعضاء اللجنة التنفيذية للفيفا والكاف وأعضاء بالجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، ووالي جهة مراكش تانسيفت الحوز السيد محمد فوزي، إلى جانب شخصيات تنتمي إلى عالمي الاقتصاد والرياضة.

وتعرف هذه التظاهرة الرياضية عقد لقاءات تتناول، بالخصوص، الشروط الجديدة للحصول على رخص أندية الكاف وتنمية برامج التكوين وحصيلة أكاديمية محمد السادس لكرة القدم وتوجيهات الاختيار من أجل تكوين اللاعبين الصغار بالمغرب.

كما يتضمن برنامج هذا الحدث العالمي مناقشة مواضيع عامة تهم التكوين والتميز، والملاعب الرقمية ومفاتيح نجاح أي تظاهرة رياضية (نموذج أولمبياد لندن 2012).

ويشكل منتدى فوت إيكسبو 2013 فرصة سانحة للغوص في عالم جديد لكرة القدم الاحترافية بإفريقيا بمفاهيم جديدة للملاعب الرقمية، كما سيمكن المنتدى الفاعلين المتدخلين في كأس العالم للأندية وكأس إفريقيا 2015 من تهييء جيد للمنافسات الرياضية المقبلة التي تتطلب الابتعاد عن الهفوات والقدرات على كل المستويات.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة