اغلاق ادارة CHU بمراكش الحوار مع نقابات يصل البرلمان

حرر بتاريخ من طرف

وجهت المستشارة هناء بن خير عن فريق الاتحاد العام للشغالين بالمغرب بمجلس المستشارين سؤالا كتابيا لوزير الصحة و الحماية الاجتماعية يتعلق بغلق ادارة المركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس مراكش الحوار مع نقابات أكثر تمثيلية على الصعيد الوطني.

وقالت المستشارة هناء بن خير ، انه في الوقت الذي عرفت فيه الدولة و معها المؤسسات التابعة لها انفتاحا تواصليا على محيطها الداخلي و الخارجي، نجد ان مؤسسة استشفائية جامعية بمراكش ما تزال منغلقة على نفسها فيما يخص موضوع التواصل، حيث ان هذه المؤسسة الى حدود الساعة لم تقدم أي جواب على مجموعة من طلبات اللقاء التي قدمها كل من المكتب النقابي للجامعة الوطنية للصحة المنضوية تحت لواء الاتحاد العام للشغالين بالمغرب و كذا حتى المكتب الجهوي للاتحاد العام للشغالين بالمغرب جهة مراكش اسفي.

كما طالبت المستشارة وزير الصحة بالدفع بإدارة المركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس مراكش للخروج من الانغلاق الذي تعيشه حتى مع الشغيلة في تقديم توضيحات حول بعض البرامج المراد تنزيلها وفتح مجال التواصل مع المكتب النقابي المحلي للجامعة الوطنية للصحة للاتحاد العام للشغالين بالمغرب كشريك اجتماعي يحظى بالتمثيليتين القطاعية والوطنية.

وجدير بالذكر ان المنظومة الصحية ستعرف ثورة كبيرة على حد تعبير الوزير ، في الوقت الذي تكثف فيه الوزارة من لقاءاتها مع المركزيات النقابية للوصول الى توافقات حول القوانين التي صادقت عليها الحكومة في مجلسها الأخير و تقديم تعديلات فيها قبل عرضها على البرلمان ، ليطرح السؤال أين إدارة CHU من هذا التطورات ؟

كما ان ادارة CHU مراكش لم تكلف نفسها عناءا ،ولو مرة واحد خلال مدة طويلة قد مضت من تقديم اجوبة حول مجموعة من القضايا التي استأثر بها الرأي العام، او حتى ندوة صحفية لتوضيح أسباب الفشل الذي وصلت اليه هذه المؤسسة ،في وقت تم فيه تعميم مشروع الحماية الاجتماعية و هو ما سيمكن المستفيدين من AMO تضامن من التوجه للقطاع الخاص لتلقي نفس سلة العلاجات ، ليطرح سؤال اخر ، وهو هل يستطيع CHU مراكش تدبير موارده بشكل حقيقي حتى يتمكن من تسديد مصاريفه بنفسه دون الحاجة الى اعانات الدولة ؟

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة