اغتيال عمدة بلدية في المكسيك فور توليه لمنصبه الجديد

حرر بتاريخ من طرف

لقي عمدة بلدية “تلاكسياكو” الواقعة جنوب المكسيك، أليخاندرو أباريسيو سانتياغو، مصرعه بعد إطلاق النار عليه من قبل مسلحين بعد أقل من ساعتين من توليه منصبه الجديد.

ونقلت تقارير إعلامية محلية عن حاكم ولاية “أواكساكا”، أليخاندرو مورات، تأكيده عبر تغريدة له في “تويتر”، مقتل المسؤول واعتقال أحد المشتبه بهم.

وذكر مكتب الادعاء العام في الولاية، في بيان، أن أباريسيو أدى اليمن ثم توجه إلى اجتماع رسمي عندما هاجمه مسلحون وفتحوا النار عليه، ما أدى إلى مقتله وإصابة أربعة أشخاص آخرين.

وأضاف أنه تم نقل عمدة البلدية إلى المستشفى إلا أنه لفظ أنفاسه هناك في وقت لاحق.

وجاء الحادث بعد مقتل نائبة عن حزب “مورينا” الحاكم، الذي ينتمي إليه أباريسيو أيضا، بعد تعرضها لإطلاق نار الأحد بولاية موريلوس. وكلاهما انتخب في الانتخابات العامة التي جرت في الأول من يوليوز الفائت.

وتميزت الحملة الانتخابية التي سبقت الانتخابات العامة الماضية بموجة عنف غير مسبوقة أسفرت عن مقتل أزيد من 130 سياسيا.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة