اعتقال مناهضة لشروط الوزير بنموسى بطنجة..تواجه تهم عرقلة الدراسة وخيانة الأمانة

حرر بتاريخ من طرف

قررت النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية لطنجة متابعة ناشطة مناهضة لشروط الوزير بنموسى لاجتياز مباريات أطر الأكاديميات في حالة اعتقال. وقالت المصادر إن الناشطة فاطمة الزهراء ولد بلعيد تواجه تهما لها علاقة بعرقلة الدراسة وخيانة الأمانة.

وأشارت المصادر إلى أن عميد كلية الحقوق بطنجة قد تقدم في مواجهة هذه الناشطة الحقوقية بشكاية يتهمها فيها بعرقلة السير العادي للدراسة في الكلية والتحريض على التجمهر.

أما الشكاية الثانية فقد تقدم بها رئيس جمعية تنشط في مجال محاربة الإدمان، واتهمها فيها بسرقة تجهيزات وأدوية للجمعية، في حيت يورد مقربون من هذه الناشطة التي حضرت في احتجاجات مناهضة شروط الوزير بنموسى بأنها تعرضت لطرد تعسفي من العمل في هذه الجمعية. وقد سبق لها أن تقدمت بشكاية ضدها.

واشتغلت هذه الناشطة الحقوقية في مجال الصحافة لفائدة جريدة “العالم الأمازيغي”. كما اشتغلت لفائدة برامج في “القناة الأمازيغية”. وانخرطت في العمل الجمعوي كمساعدة اجتماعية. وحصلت على شهادة الإجازة في تخصص علم الاجتماع.

وجرى اعتقالها مساء يوم أول أمس الخميس من قبل عناصر تابعة لمصلحة الشرطة القضائية. وقررت النيابة العامة اليوم السبت متابعتها في حالة اعتقال.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة