اعتقال متهمين باختلاس أموال مشروع ملكي

حرر بتاريخ من طرف

اعتقال متهمين باختلاس أموال مشروع ملكي
تفجرت القضية بعد توجيه عدة شكايات موقعة من مراطنين وتجار اكدوا فيها تعرضهم لعملية نصب واحتيال من قبل رئيس جمعية، بعد ايداعهم مبالغ مالية في حسابها البنكي، مقابل استفادتهم من دراجات لك يتوصلوا بها منذ ثلاث سنوات.
وقد اورد المتهم الرئيسي خلال الستماع اليه أن رؤساء جمعيات ومنتخبين من مختلف مقاطعات البيضاء يتعاونون معه لاستكمال عدد المستفيدين المحددة في 30 شخص.

وصرح ضحايا ليومية “الصباح” أن رئيس جمعية، في عقده الثاني، اوهمهم بالاستفاذة من “تريبورتورات” نموذجية بمبلغ لايزيد عن 7000 درهم، كما سيستفيدون من رخص رسمية للتجول لبيع الخضر والفواكه في اماكن خاصة، بعد القضاء على السوق العشوائي قرب المقاطعة 44.

واوضح الضحايا انهم اكتشفوا في وقت متأخر أن لائحة المستفيدين ال30 اغلقت في الشهور الاولى لسنة 2013، بينما ظل رئيس الجمعية يطلب من وسطائه استقطاب المزيد، حتى وصل العدد الى حوالي 109 تاجر، دفعوا كلهم مبلغ 7000 درهم لكل واحد ليصل المبلغ الى 76 مليون سنتيم.

وتنصل المسؤولون عن المبادرة الوطنية بعين السبع من الموضوع، مؤكدين ان مهمتهم تنتهي عند صرف دفعات تمويل المشروع. وقد تمكن عناصر الشرطة القضائية بعين السبع من اعتقال المتهم الرئيسي بعد عودته الى بيته بحي تنسين القديم بعين السبع فيما تم اعتقال امين المال من مقر عمله.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة