اعتقال “كسّاب” يستعمل فضلات الدجاج لتعليف الماشية

حرر بتاريخ من طرف

أوقفت دورية لمصالح المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية، في إطار حملة مراقبة لإحدى الضيعات في بدوار آيت عبد الكريم آيت بوحدو جماعة اعمر، كسابا ضبط يستعمل فضلات الدجاج لتعليف الأغنام، وجرت إحالته على النيابة العامة من أجل متابعته.

وذكر مصدر من مديرية المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية، أن لجنة مختلطة، التي تتشكل من أطباء بيطريين وعناصر من الدرك الملكي، أوقفت الكساب الذي ضبط يستعمل براز الدجاج في تعليف نحو 42 رأسا من الأغنام، وتم حجز نحو ما مجموعه 25 كيسا من فضلات الدجاج، يزن كل واحد 20 كيلوغراما، أي ما يعادل 500 كلغ من الفضلات.

وأوضح المصدر ذاته، أن اللجوء إلى براز الدجاج يرجع إلى غناها بالبروتين، خاصة براز الدجاج البياض، في حين أن براز الدواجن الموجهة للذبح لا يصلح أبدا كعلف للماشية، وحسب المصدر فإن التخوف من الخلط بين النوعين أدى إلى محاربة هذا النوع من العلف، عن طريق تتبع مسار التخلص منها في مزارع الدواجن.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة