اعتقال شخصين ضمن شبكة إجرامية تنشط في السرقة والإختطاف

حرر بتاريخ من طرف

أوقفت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بالرباط، اليوم الإثنين، بناء على معلومات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة من التراب الوطني، شخصين من ذوي السوابق القضائية العديدة، للاشتباه في ارتباطهما بشبكة إجرامية تنشط في مجال السرقة الموصوفة والاختطاف.

وبحسب بلاغ للمديرية العامة للامن، فقد أوضح البحث أن أحد المشتبه فيهما “ضرب موعدا مع الضحية على مستوى محطة القطار بمدينة الرباط، قبل أن ينتقل معه على متن سيارته ويعرضه لاعتداء بواسطة السلاح الأبيض، بمعية اثنين من المساهمين، ثم استحوذوا على ممتلكاته الشخصية ومبالغ مالية وسيارته الخاصة التي ارتكبا بواسطتها حادثة سير تلقائية على مستوى الطريق السيار بالقرب من فاس”.

كما أكدت التحريات المنجزة ضلوع المشتبه فيهما في ارتكاب عملية سرقة مماثلة، باستخدام الأسلوب الإجرامي نفسه، يوم الخميس المنصرم بمدينة الرباط.

وقد تم الاحتفاظ بالمعنيين بالأمر تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، للكشف عن جميع ظروف وملابسات وخلفيات هذه القضية، مع الإشارة إلى أن التحريات ستبقى متواصلة لتوقيف الشخص الثالث الذي يشتبه في مشاركته في تنفيذ هذه الأفعال الإجرامية.

وكانت ولاية أمن الرباط قد سجلت، يوم الجمعة المنصرم، شكاية بالاختطاف المقرون بالسرقة بالعنف، قبل أن تسفر الأبحاث والتحريات الأمنية المنجزة عن تشخيص هوية مرتكبي هذا الفعل الإجرامي وتوقيف المشتبه فيهما الرئيسيين على متن سيارة مستأجرة، والعثور بحوزتهما على جزء من المسروقات والعائدات الإجرامية، وفق ما جاء في بلاغ صادر عن المديرية العامة للأمن الوطني.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة