اعتقال المتورط في تفجير موكب رئيس الوزراء الفلسطيني

حرر بتاريخ من طرف

أعلنت حركة “حماس” إلقاء القبض على المتهم الرئيس في تنفيذ محاولة اغتيال رئيس الوزراء الفلسطيني رامي الحمد الله، ومقتل شرطيين في اشتباكات أثناء محاصرة المتهمين.

وصرح جهاز الأمن الداخلي في غزة، أن الرائد أحمد الحواجري والملازم حماد أبو سريح قتلوا في العملية الأمنية بمخيم النصيرات وسط قطاع غزة.

وقال القيادي في حركة “حماس” إبراهيم البردويل إن الأجهزة الأمنية ألقت القبض على منفذ تفجير موكب الحمد الله واثنين من مساعديه.

وأضاف البردويل: “تم إلقاء القبض على مرتكب الجريمة وهو مصاب ونسأل الله الحياة للمصاب من أجل الكشف عن الجريمة”.

وأفاد بأن الأشخاص الذين تم إلقاء القبض عليهم هم: المتهم الرئيس أنس أبو خوصة، ومساعديه عبد الهادي الأشهب، وفتحي غنايم، وقتل خلال الاشتباكات عبد الله أبو خوصة، وهو أحد أقارب المتهم أنس.

كما تمكنت الشرطة من فك حزام ناسف كان يحمله المتهم الأول في حادث تفجير موكب الحمد الله.

وفي وقت سابق صرح المتحدث باسم وزارة الداخلية والأمن الوطني في غزة، بأن الأجهزة الأمنية تحاصر عدداً من المطلوبين على خلفية قضية تفجير موكب رئيس الوزراء، غرب مخيم النصيرات، وسط قطاع غزة، مؤكدا وقوع اشتباكات بين القوة الأمنية والمطلوبين.

إلى ذلك أفاد مراسلنا بأن الأجهزة الأمنية أقامت حاجزا أمنيا تفصل فيه مدينة غزة عن وسط القطاع حتى إشعار آخر.

المصدر: RT

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة