اطلاق النار قرب الإقامة الملكية يستنفر مختلف الأجهزة الأمنية بمراكش‎

حرر بتاريخ من طرف

اطلاق النار قرب الإقامة الملكية يستنفر مختلف الأجهزة الأمنية بمراكش‎
استنفار امني عاشها حي القصبة في الساعات الاولى من صباح أول أمس الجمعة 24 يناير، والسبب حسب مصدر موثوق وهو تعرض دورية أمنية لهجوم بالأسلحة البيضاء مما اضطر احد عناصرها الى إطلاق النار من مسدسه دون تسجيل أية إصابة. 

إطلاق النار بجوار الإقامة الملكية بسيدي ميمون استنفر مختلف الأجهزة الأمنية بالمدينة الحمراء، شنت على اثره العناصر الأمنية حملات تمشيطية بالحي المذكور، وتم اعتقال عشرة أشخاص مدججين بالسيوف ومن بينهم زعيم العصابة البالغ من العمر 26 سنة والذي تمت إحالته على المصلحة الولائية للشرطة القضائية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة