اشتغال عاملو “الدليفري” ليلا بعد إغلاق المطاعم يثير التساؤلات

حرر بتاريخ من طرف

شهد شارع محمد السادس بمراكش، قبل قليل من يومه السبت 10 أبريل الجاري حادثة سير، وقعت اثر اصطدام بين دراجة نارية من الحجم الكبيرة، ودراجة من نوع “سي 90” تستعمل في خدمة التوصيل.

ووفق المعطيات التي توصلت بها كش24، فإن الدراجة الكبيرة الحجم صدمت صاحب الدراجة الذي يشتغل
“دليفري”، والذي من المرجح أنه كان في مهمة للتوصيل.

واستنادا للمعطيات ذاتها، فقد تعرض “الدليفري” لإصابة على مستوى الرأس، فيما لم يتعرض صاحب الدراجة الأخرى لأية إصابة.

الحادثة التي وقعت بالقرب من منارة مول، تثير الكثير من علامات الإستفهام، بالنظر إلى كون أحد أطرافها كان من المفروض أن يكون في هذا الوقت خارج الخدمة، يتعلق الأمر ب “الدليفري”، الذي يكون عمله مرتبطا بالمقاهي والمطاعم، أي أن عمله هو الآخر ينتهي على الساعة الثامنة مساء، بناء على قرار السلطات المغربية.

وتساءل مهتمون عن الجهات التي تقوم بالتوصيل رغم أن المطاعم والمقاهي تقوم بإغلاق ابوابها على الساعة الثامنة، حيث رجحت مصادر أن يكون أصحاب بعض المطاعم أو محلات الأكلات الخفيفة، يواصلون عملهم بشكل سري، مشيرة إلى أن البعض يقوم بالخدمة من المنزل، وهو ما قد يفسر تواجد العامل المذكور بالخدمة في هذه الساعة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة