اسرائيل تبحث التعاون الإقليمي مع الدول الموقعة على “اتفاقيات ابراهام”

حرر بتاريخ من طرف

اجتمع نحو 150 مسؤولًا من اسرائيل ومصر والبحرين والإمارات والمغرب بحضور الولايات المتحدة في إطار الاجتماع الاول لمجموعات عمل منتدى النقب الذي استمر يومين في العاصمة الإماراتية أبو ظبي.

ووصف مستشار وزارة الخارجية الأميركية ديريك شوليت للصحافيين الاجتماع بأنه “الاكبر” من نوعه منذ عقود بين الدولة العبرية ودول عربية، منذ مؤتمر مدريد للسلام عام 1991.

وبحسب شوليت فإن الاجتماعات ركزت على “بناء القدرات، المتعلقة بمشاركة المعلومات في محاولة لزيادة الجهد المهم جدا الحاصل بالفعل بين جيوشنا في المنطقة”.

وأضاف أن المجموعات بحثت أيضا قضايا متعلقة بالأمن الغذائي والتعليم، التي أشار أنها “حاسمة” من أجل تطوير خطوات “واضحة وملموسة ستعزز التكامل والأمن”.

وقعت الإمارات والبحرين والمغرب في عام 2020 اتفاقيات تطبيع العلاقات مع الدولة العبرية. ووقعت مصر اتفاقات سلام مع إسرائيل عام 1979.

التقى وزراء خارجية هذه الدول لأول مرة في اسرائيل في مارس في كيبوتس سديه بوكير في صحراء النقب، وحضر اللقاء أيضا وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن.

ويأتي هذا الاجتماع في أبو ظبي بعد أن دعت الإمارات مجلس الأمن لعقد اجتماع طارىء لبحث زيارة وزير الأمن القومي الإسرائيلي إيتمار بن غفير الثلاثاء إلى باحة المسجد الأقصى ما أثار موجة تنديد دولية واسعة بما في ذلك من جانب الولايات المتحدة، الحليفة التاريخية لإسرائيل.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة