استنفار ضواحي سطات.. إخراج سيدة من قبرها بعد 10 أيام من وفاتها‎

حرر بتاريخ من طرف

حالة استنفار قصوى تلك التي عاشها سكان منطقة ابن أحمد نواحي مدينة سطات، ليلة أمس الأربعاء، وذلك بعدما انتشر خبر إخراج سيدة دفنت قبل حوالي 10 أيام من قبرها، بعدما سمعوا صراخها داخل المقبرة.

وعلمت كشـ24 من مصادرها، أن السيدة المعنية شابة تبلغ من العمر قيد حياتها 30 سنة، فارقت الحياة قبل 10 أيام، نتيجة خضوعها لعملية جراحية، مؤكدة أن الفحص الذي خضعت له بمستشفى بن أحمد، أكد بأنها متوفية.

وأضافت المصادر ذاتها، أن استخراج جثة الضحية من القبر، تم بحضور الشرطة العملية وتم نقلها إلى المستشفى، ليتبين أنها توفيت.

وأشارت المصادر ذاتها، أنه من المنتظر أن يتم نقل جثة الضحية إلى المستشفى الجامعي ابن رشد بالدار البيضاء، من أجل إخضاعها للتشريح الطبي.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة