استنفار أمني كبير بعد إطلاق جمركي للرصاص داخل مقر عمله‎

حرر بتاريخ من طرف

باشرت المصالح الأمنية لأحفير، عشية اليوم الأربعاء فاتح ماي، تحقيقاتها مع رجل جمركي يشتغل ضمن الجمارك التابعة للمديرية الاقليمية بوجدة، على خلفية الاشتباه بإطلاقه 5 رصاصات من مسدس الخدمة داخل مقر عمله.

وحسب ما أوردته مصادر جيدة الإطلاع، فإن رجل الجمارك المذكور، الذي لم يصب أحدا خلال استعماله لسلاحه الناري، جرى الاستماع إلى أقواله في محضر رسمي بعدما أطلق الرصاص على جهاز إلكتروني داخل مقر عمله نتيجة ضغوطات عملية يعاني منها، زادت من حدتها والدته التي تطالبه بمدها مبالغ مالية باستمرار.

وأفادت المصادر ذاتها بأن المصالح الأمنية حجزت السلاح الناري الذي استعمله الجمركي، فيما فتحت المصالح الأمنية التحقيق معه، بأمر من النيابة العامة حول ملابسات الحادث.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة