استئناف العلاقات..لمسات أخيرة لتوقيع اتفاقيات توأمة بين مدن مغربية وإسرائيلية

حرر بتاريخ من طرف

يرتقب أن يأخذ قرار استئناف العلاقات بين المغرب وإسرائيل “عمقا” أكثر، بعد الإعلان عن اتفاقيات اقتصادية وعسكرية بين الطرفين، حيث يرتقب أن يتم التوقيع على اتفاقيات توأمة بين مدن مغربية وأخرى إسرائيلية.

جريدة “العين الإخبارية” الإماراتية التي أوردت الخبر، أشارت إلى أنه يُنتظر أن يُعلن عن هذه الاتفاقيات تزامنا مع الذكرى الأولى لاستئناف العلاقات المغربية الإسرائيلية في دجنبر القادم.

وتضع عدد من الجماعات الترابية المغربية، ونظيرتها الإسرائيلية، اللمسات الأخيرة على مشاريع التوأمة فيما بينها.

وقالت إن المدن التي احتضنت في وقت سابق، أو لازالت تحتضن جاليات يهودية مغربية ستكون في مُقدمة المدن المغربية المعنية بهذه التوأمات.

وستشمل هذه الاتفاقيات، تبادل الخبرات والزيارات في العديد من المجالات، خاصة في مجال الحفاظ على التراث والثقافة والتربية والطاقات المتجددة.

ومن هذه المدن، تبرز كل من فاس والصويرة وصفرو وأزمور وتنغير ودمنات. أما الجانب الإسرائيلي، فسيهم الأمر مُدنا كحيفا وأشدود.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة