استئنافية مراكش تؤيد الحكم الإبتدائي الصادر في حق “سلطانة”

حرر بتاريخ من طرف

أيدت غرفة القضايا الجنحية بمحكمة الإستئناف بمراكش، أمس الإثنين 22 مارس الجاري، الحكم الإبتدائي الصادر في حق مصممة الأزياء سهام بادة الشهيرة بلقب “سلطانة”، إلى جانب شريكة لها على خلفية تصوير أطوار إحدى جلسات محاكمة الفنانة دنيا باطمة من داخل قاعة المحكمة.

وكانت الغرفة الجنحية لدى المحكمة الإبتدائية بمراكش، قد قضت بإدانة “سلطانة”، بـ 4 شهرا حبسا نافذا وغرامة مالية قدرها 3000 درهم، كما قضت الهيئة ذاتها بإدانة شريكة سلطانة بـ10 أشهر نافذة وغرامة 5000 درهم، بالإضافة إلى 50 ألف درهم كتعويض تضامني لفائدة دنيا باطما بين مصممة الأزياء وشريكتها.

وتوبعت المتهمة سلطانة وسريكتها بتهم متعلقة بالقيام عمدا ببث و توزيع تركيبة من صور اشخاص بقصد التشهير بهم و القيام عمدا ببث و توزيع و تسجيل أشخاص أثناء تواجدهم في مكان خاص دون موافقتهم وفي الشق الثاني المشاركة في القيام عمدا ببث وتوزيع تركيبة من صور أشخاص بقصد التشهير بهم و المشاركة في القيام عمدا ببث و توزيع و تسجيل أشخاص أثناء تواجدهم في مكان خاص دون موافقتهم.

وكانت مصالح الأمن بمراكش قد اوقفت سيدة متلبسة بالتقاط صور داخل المحكمة قبل أن تعترف خلال التحقيق معها أنها كانت تصور بتحريض من “سلطانة”، والتي تم توقيفها بدورها على ذمة القضية، قبل أن تقرر النيابة العامة متابعتها في حالة سراح في حين توبعت شريكتها في حالة اعتقال من طرف النيابة العامة كمطالبة بالحق العام فيما دخلت الفنانة دنيا و شقيقتها ابتسام بطمة على الخط كمطالبتين بالحق المدني.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة