“ارنولد شوازينيجر” يشارك في قمة المناخ للقادة المحليين والجهويين بمراكش على هامش “الكوب 22”

حرر بتاريخ من طرف

​من المنتظر ان يشارك حاكم ولاية كاليفورنيا الأسبق ونجم هوليوود “أرنولد شوارزنيجر” المعروف بجهوده في الحد من التغيرات المناخية، في قمة المناخ للقادة المحليين والجهويين التي ستعقد على هامش مؤتمر الأطراف كوب 22 بمراكش في الرابع عشر من الشهر المقبل 

ويشارك ارنولد شوازينيجر الذي يعتبر الأب المؤسس لشبكة المناخ R20، التي انطلقت أواخر سنة 2010 بعد إنقضاء مهمته على رأس ولاية كاليفورنيا، في قمة المناخ للقادة المحليين والجهويين بمراكش التي ستخصص لدراسة موضوع “توطین التمویل المرتبط بالمناخ على مستوى المجالات الترابیة” الى جانب من مجموعة من الاسماء المرموقة، على غرار الامين العام للامم المتحدة بان كي مون والملياردير المعروف مايكل بلومبيرغ، الذي يأتي إلى مراكش بصفته مبعوثا خاصا للأمم المتحدة للمدن وتغير المناخ

كما يشارك في الدورة الثانية لقمة المنتخبین المحلیین والجھویین للمناخ بمراكش، والتي إتخدت شعار “قمة عالمیة للفعل والأجرأة من أجل مؤتمر عملي للأطراف بالاتفاقیة الإطار للأمم المتحدة حول التغیرات المناخیة cop22، كل من بارك وون سون رئيس بلدية سيول بكوريا الجنوبية، وباتريشيا اسبينوزا كانتيلانو، الأمين التنفيذي لاتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ، ولورانس توبيانا، سفيرة المناخ بالنسبة لفرنسا، وصاحبة لقب بطل رفيع المستوى لبرنامج العمل العالمي للمناخ، وديفيد اورتيل، وزير التنمية المستدامة والبيئة وتغير المناخ في كيبيك، وإدواردو بايس عمدة ريو دي جانيرو، وخليفة سال عمدة مدينة داكار

 ومن الجانب المغربي يشارك أعضاء لجنة الاشراف على “الكوب22” يتقدمهم صلاح الدين مزوار وزير الشؤون الخارجية والتعاون، وحكيمة الحيطي الحاملة للقب بطل رفيع المستوى لبرنامج العمل العالمي المناخ، وإدريس اليازمي رئيس المجلس الوطني لحقوق الإنسان، ومحمد حصاد وزير الداخلية
  
وتنظم القمة تبعا للدورة الأولى للمنتخبین المحلیین والجهویین، للمناخ التي انعقدت بباریس شهر دجنبر 2015، في إطار استمراریة “التعبئة من أجل العمل والفعالیة” للحكومات المحلیة والجهویة، كما تنفتح قمة هذه السنة لأول مرة، على الفاعلين الجهويين مع تركيز كبير على الجماعات الترابیة الإفریقیة. 
  
وستتطرق أشغال هذه القمة لموضوع جدید یهم التمویل المرتبط بالمناخ بالمجالات الترابیة، باعتباره موضوعا جوهریا وحیویا للمساهمة في تمویل العمل المحلي لفائدة المناخ، وبناء على تقریر 2015 الصادر عن رابطة مدبري المدن لتمویل المناخ حول “وضعیة تمویل المناخ بالمجالات الترابیة”.

تفاصيل  أوفى على موقع “كشـ24″ الخاص بـ”الكوب22”

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة