ارتفاع عدد المعتقلين في أحداث العنف بآسفي والشماعية

حرر بتاريخ من طرف

ارتفعت حصيلة الاعتقالات في صفوف المتورطين في احداث العنف التي اعقبت مباراة الكوكب المراكشي واولمبيك آسفي ليلة الثلاثاء الماضي، حيث اوقفت عناصر الدرك الملكي 29 شخصا، بعدما كانت عناصر الأمن الوطني باسفي قد اعلنت اعتقال 10 مشجعين من الجمهور المسفيوي، توبع 9 منهم في حالة اعتقال وواحد في حالة سراح.

وحسب مصادر مطلعة، فإن عناصر الدرك الملكي بمنطقة الشماعية التي وجهت لها الجماهير المراكشية اتهامات بالتواطؤ بعدما عرفت المنطقة أحداث شغب أثناء عودة الجمهور المراكشي إلى مدينة مراكش، تمكنت من اعتقال 29 شخصا ينتمون لجماهير الفريقين، وقد توبعوا جميعهم في حالة اعتقال.

ويشار ان مجموعة من الشبان و القاصرين من جمهور الكوكب تعرضوا لاصابات خطيرة ونقلوا بطرق ذاتية صوب مستشفيات مراكش لتلقي العلاج، بدل انتظار سيارات الاسعاف خوفا من تعرضهم للاعتقال او لاعتداءات اخرى، فيما اشارت مصادر ان عناصر من الدرك تعرضت ايضا لاصابات خلال احداث العتف المذكورة.

وقد تعرض دركيين طالبين اثنين لجروح بمنطقة الشماعية أثناء تدخلها إلى جانب زملائهم لفض النزاع الذي وقع بين شباب الشماعية وجمهور مراكش نقلا على اثرها إلى المستشفى العسكري بمراكش لتلقي العلاجات الضرورية، كما أصيب أيضا رئيس مركز الدرك الملكي باربعاء مول البركي بجروح في الرأس .

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة