ارتفاع صادرات منتجات الصناعة التقليدية خلال 2018

حرر بتاريخ من طرف

سجلت صادرات منتوجات الصناعة التقليدية نموا متصاعدا خلال الفصل الأول من سنة 2018، مقارنة بالفترة نفسها من سنة2017.

وعرفت معظم منتجات الصناعة التقليدية طلبا خارجيا هاما خلال الفصل الأول من 2018، وعلى رأسها الحديد المطروق، الذي تضاعف رقم معاملاته للتصدير 2.5 مرات مقارنة بالفترة نفسها من 2017.

وقفزت الأغطية إلى المرتبة الثانية ضمن قائمة المنتجات الأكثر تطورا بنسبة تطور بلغت 100%؛ بينما جاءت المصنوعات النباتية في المرتبة الثالثة بنسبة نمو بلغت 41%. وعرف الخشب أيضا تطورا بنسبة 16%، والصياغة والحلي بنسبة 14%، ثم الفخار والحجر بنسبة 12%.

وحسب بلاغ صادر عن كتابة الدولة المكلفة بالصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي فإن أوروبا تصدرت، خلال الفصل ذاته من السنة، قائمة الأسواق التي حققت وارداتها من الصناعة التقليدية المغربية نموا قويا (69% مقارنة مع 2017)، ما نتج عنه تسجيل القارة الأوروبية لأكبر حصة من رقم معاملات التصدير بلغ 54%.

أما فئة “باقي الدول الأوروبية”، التي تضم عددا من الدول الأوروبية ذات الطلب المنخفض على منتجات الصناعة التقليدية المغربية، يورد البلاغ ذاته، “فقد سجلت بدورها نموا قويا، إذ تضاعف طلبها 13 مرة مقارنة بالفترة نفسها من 2017″؛ بينما حققت الولايات المتحدة الأمريكية حصة توازي 20%، لتتقدم بذلك على الدول العربية التي تعادل حصتها 15%، بخصوص مساهمة مختلف الدول في رقم معاملات التصدير.

على صعيد المدن، أورد البلاغ عينه أن مدينة فاس سجلت نموا قويا تضاعف 3 مرات مقارنة بالفترة نفسها من 2017، متبوعة بمدينة مراكش بنسبة تطور بلغت 45%؛ بينما وصل في طنجة إلى نسبة 34%، والقنيطرة 24% والدار البيضاء 24%

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة