اختلالات في قنوات الصرف الداخلية لإقامة سكنية تهدد بكارثة وشيكة

حرر بتاريخ من طرف

تتواصل معاناة ساكنة عمارات بإقامة الإمام الشافعي بحي المحاميد 7 بتراب مقاطعة المنارة، بفعل الإختلالات التي تعرفها الشبكة الداخلية لقنوات الصرف الصحي الخاصة بالإقامة المذكورة.

وقال مواطنون في اتصال بـ”كشـ24″، إن اللجنة التي تم ايفادها من طرف السلطات لرفع الضرر عنهم تواجه صعوبات في حل المشكل الواقع في الشبكة الداخلية للعمارات المتضررة نظرا لعدم احترام التصميم العمراني في انجاز تلك القنوات من طرف المقاولة التي تكلفت بعملية البناء.

وأكد المتصلون بأن انسياب المياه العادمة بشكل عشوائي والاختناقات التي تعرفها الشبكة الداخلية للصرف الصحي، تهدد العمارات بالإنهيار ناهيك عن تسرب الروائح الكريهة التي تضر بصحة الساكنة.

ويشار إلى أن الوكالة المستقلة لتوزيع الماء و الكهرباء بمراكش، كشفت أن مشكل قنوات الصرف الصحي الذي تعاني منه عمارتان باقامة الامام الشافعي بحي المحاميد 7 بمراكش، لا علاقة له بالشبكة الخاصة بالوكالة.

وأضافت الوكالة من خلال تقرير منجز عقب مقال “كشـ24″، أن الامر يتعلق بخلل على مستوى القنوات الداخلية للاقامة، فيما لا تعاني القنوات والتجهيزات الخاصة بالوكالة المستقلة من اي خلل او اختناق، وفق ما توضحه الصور التي توصلت بها “كشـ24”.

ووفق المعطيات المذكورة، فإن المشكل الذي تعاني منه العمارتان المهددتان حسب تعبير الساكنة التي راسلت والي الجهة، تقع مسؤوليتها على المقاولة التي تكلفت بتشييد الاقامة السكنية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة