احتقان المستشفيات وخطر “كورونا” يُخرجان الأطر الصحية للإحتجاج 

حرر بتاريخ من طرف

أعلنت الجامعة الوطنية للصحة، المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل، خوض وقفات احتجاجية جهوية في فاتح شتنبر المقبل، ووقفة وطنية أمام وزارة الصحة في العاشر من الشهر ذاته.

وتأتي هذه الخطوة التصعيدية وفق بيان للجامعة نظرا لـ”عدم تحمل وزارة الصحة مسؤوليتها في وقف الاحتقان باتخاذ إجراءات تساهم في ردّ الاعتبار للأطر الصحية في مواجهة كورونا”.

الجامعة الوطنية للصحة، دعت في بيانها إلى “مواصلة دعم كافة المحطات النضالية المستقلة لنساء ورجال الصحة بمختلف فئاتهم ومواقع عملهم، على المستويين المحلي والوطني”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة