ابتدائية مراكش تنطق بأحكامها في حق أفراد عصابة متخصصة في سرقة السيارات

حرر بتاريخ من طرف

أدانت  الغرفة الجنحية التلبسية بالمحكمة الابتدائية بمراكش ،أخيرا ، عناصر عصابة متخصصة في سرقة السيارات بسبع ونصف سجنا نافذا ، بعد متابعتهم في حالة اعتقال ، طبقا لملتمسات النيابة العامة و فصول المتابعة من أجل سرقة السيارات و تزوير وثائقها، و استعمالها، حادثة سير مميتة مع جنحة الفرار، و حيازة وثائق تخص إدارة عمومية بسوء نية . 

و قضت الغرفة ذاتها في حق المسمى ” م ك ” بأربع سنوات حبسا نافذا و غرامة نافذة قدرها سبعة آلاف درهم ، و سنتان سجنا نافذة في حق المسمى ” ع ا ” و غرامة نافذة قدرها ألفين درهم ،في حين برأت المسمى ” إ ” من إخفاء شيء متحصل من جنحة والادانة من أجل الباقي و الحكم عليه بسنة و نصف حبسا نافذة وغرامة نافذة قدرها الف و خمسمائة درهم و إرجاع المحجوزات الخاصة به ، كما برات الغرفة نفسها المسميين ” ر ” و ” ش ” الذي تم احضاره من السجن بعد ضم الملف عدد : 2951 إلى الملف عدد2622 .

مع تحميل المتهمين المدانين الصائر و الاجبار في الادنى و ارجاعالكفالة  للمتهم الرابع 
، مع أداء الماهم الاول للمطالبة بالحق المدني المسماة ” ف ” تعويض قدره سبعة آلاف درهم و ادائه للمسمى ” ن ج ” مائة ألفدرهم ، و لوكالة ” ن ك س ” مبلغ مائة و عشرون ألف درهم .

وجاء تفكيك العصابة المذكورة ، اثر شكايات حول سرقة السيارات، في الوقت الذي شهدت مدينة مراكش في الآونة الاخيرة تسجيلالعديد من عمليات سرقة سيارات ، و استهداف وكالات كراء السيارات و تأجير العديد منها و توجيهها لأشخاص  آخرين ، أوالتخلص منها ببيعها بعد تزوير المعلومات الخاصة بها . 

لتباشر عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية ابحاثها بالاستماع الى الضحايا الذين ادلوا بأسماء المتهمين  في مقدمتهم المسمى ” م ك ” من مواليد ينة 1985 بأكادير، وهو من ذوي السوابق العدلية في مجال  النصب و الخيانة و سرقة الدراجات النارية مع حالة العود ، سرقة السيارات و خيانة الأمانة، و الذي تقدم الى احدى وكالات الأسفار بمراكش لكراء سيارة من نوع ” كيا سبورتيج ” لمدة يومين فقط غير انه لم يلتزم بإرجاعها و تسديد ما بذمته ، بل صار يهدد بحرقها كلما تم الاتصال به لارجاعها ، قبل أن يتم ايقافه على مستوى شارع عبد الكريم الخطابي بمقاطعة جيليز ، بمراكش .

اقتيد المتهم الى مقر الشرطة القضائية لوضعه رهن تدابير  الحراسة النظرية  ، طبقا لتعليمات النيابة العامة ، لاستكمال البحث و التحقيق ، و مواجهته بالمشتكيان ، اعترف خلالها الموقوف بتنفيذه للعديد من عمليات سرقة السيارات عن طريق كرائها من مجموعة من الوكالات الخاصة لهذا الغرض و توجيهها الى أشخاص بمدن : خريبكة، بني ملال ، قاعة السراغنة ،شفشاون ، كما حجزت عناصر الشرطة لدى الموقوف بعد تفتيش محل سكناه على دفتر شيكات ، بطاقة السحب الأوتوماتيكي ،بطاقتين و طنيتين . 

و اوضح المتهم انه يتعامل مع بعض الأشخاص و السماسرة و هم: المدعو ” ش ” المقيم بمدينة شفشاون ، المدعو ” ع ا ” الذي يقطن بمدينة خريبكة ، و المسمى  ” ع ” بمدينة بني ملال ، بالاضافة الى ” ر ” و ” ع س ” بمدينة خريبكة كما صرح بأنواع السيارات التي تجاوز عددها عشرة منها سيارة المشتكية ” ف غ ” التي تمكن الظنين من سرقة سيارتها بعد سفره معها الى مدينة طنجة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة