ابتدائية مراكش تتخذ قرارها في قضية محاولة اختطاف اطفال

حرر بتاريخ من طرف

علمت “كشـ24” من مصادر مطلعة، ان هيئة الحكم بابتدائية مراكش ستنطق بحكمها الاسبوع المقبل، في حق المتهم المتورط في محاولة اختطاف بمراكش، والذي سقط في يد عناصر الشرطة القضائية بمراكش، منتصف شهر ابريل المنصرم.

وحسب مصادرنا، فإن المعني بالامر الذي وثقت كاميرات مراقبة بحي المحاميد ومجموعة من المناطق الاخرى بمراكش، تمت الاطاحة به بمنطقة باب دكالة، بعد مجموعة من التحريات والابحاث التي باشرتها الشرطة القضائية، بعد تلقي مصالح الامن لمجموعة من الشكايات المدعمة بتسجيلات فيديو توثق لمحاولات اختطاف فاشلة.

ووفق المصادر ذاتها فقد تم عرض المتهم المنحدر من جماعة حربيل نهاية الاسبوع المنصرم، على انظار النيابة العامة، التي أحالته مباشرة على اولى جلسة للمحاكمة، قبل تأجيلها الى جلسة 2 ماي الجاري، قبل ان يتم تأجيل المحاكمة لجلسة 9 ماي للنطق بالحكم.

وكانت “كشـ24” فقد سلطت الضوء على إحدى محاولات الاختطاف التي تورط فيها المعني بالامر بحي المحاميد، من خلال تصريح لوالد إحدى الفتيات المختطفات، الذي كشف تفاصيل الواقعة وطالب حينها بتكثيف الابحاث من اجل العثور على المعني بالامر، والذي حاول أثناء التحقيقات نفي نية الاختطاف، مشيرا انه يعاني من مرض نفسي يدفعه لحمل الفتيات على دراجته النارية للحظات في جولة قصيرة قبل تركهن.

وقد تعرضت طفلة صغيرة نهاية يناير الماضي للاختطاف بحي المحاميد بتراب مقاطعة المنارة، على يد المعني بالامر وفق مقطع فيديو نشرته “كشـ24” حيث اركبها على متن دراجته النارية واحتفظ بها قرابة الساعة من الزمن، في الوقت الذي كان يحاول ربط الاتصال بجهات مجهولة قبل ان تنسل من قبضته فجأة، ما إضطره الى التخلي عن الامر ومغادرة الحي.

وحسب ما صرح به والد الطفلة الناجية من محاولة الاختطاف، فإن المعني بالامر ضبطته مجموعة من كاميرات المراقبة خلال حمل الفتاة على متن دراجته كما وثقت وقوفه عند دكان خلال اقتنائه لشيئ حاول به كسب ود وثقة الطفلة الصغيرة البالغة من العمر 5 سنوات.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة